الأسيرة المصابة عبلة العدم في حالة صحية صعبة

الحدث

الحدث نت 2016/03/20


رام الله_ قال محامي نادي الأسير إثر زيارة أجراها لسجن "هشارون"، إن الأسيرة المصابة عبلة العدم (45 عاماً) من محافظة الخليل، تعاني وضعاً صحياً صعباً، وهي بحاجة إلى متابعة طبية حثيثة، يقابل ذلك إهمال طبي من قبل إدارة السجون الاحتلال.

 

ونقل المحامي عن الأسيرة العدم أنها تنتظر منذ نقلها من مستشفى "هداسا عين كارم" أن يتم عرضها على طبيب، لمعاينة حالتها الصحية، إلا أن إدارة سجون الاحتلال تماطل، رغم تشديد أطباء المستشفى في حينه على ضرورة متابعتها.

 

وتعاني الأسيرة العدم من آلام حادة في الرأس ومعظم أنحاء جسدها، كما أنها لا ترى في عينها اليمنى، علاوة على وجود مشكلة في أذنها اليمنى، وأضافت العدم أنها لم تعد قادرة على النوم نتيجة للأوجاع.

 

يذكر أن العدم وهي أم لتسعة أبناء، تعرضت لإصابة بليغة في رأسها على يد قوات الاحتلال قبل أن يتم اعتقالها في 20 ديسمبر الماضي، ونقلت إلى مستشفى "هداسا عين كارم" وأُخضعت لعدة عمليات جراحية في المستشفى.

 

علما أن عدد الأسيرات في سجن "هشارون" وصل إلى 35 أسيرة منهن ثمانية أسيرات تعرضن لإصابات أثناء اعتقالهن وهن (مرح باكير، استبرق نور، نورهان عواد، إسراء جعابيص، لما البكري، ياسمين الزرو، أمل طقاطقة، إضافة إلى عبلة العدم).