قاتل المحرر جرادات يسلم نفسه للأجهزة الأمنية برام الله

الحدث

الحدث نت 2016/03/14



جنين_سلم الشاب (ب.ج) من بلدة السيلة الحارثية بمدينة جنين ،الليلة الماضية نفسه للأجهزة الأمنية بعد 20 يوما على مطاردته على خلفية قتله العميد أيمن جرادات .


وكان جرادات والذي قضى في سجون الاحتلال (21عامًا) وحرر في صفقة الإفراج عن قدامى الأسرى قد قتل خلال حفل استقبال أسير محرر من البلدة في 24-2-2016 على خلفية ثأر عائلي.


وقد أحدث مقتل جرادات غضبا واسعا لكونه محررًا، حيث أصدرت حركة فتح التي ينتمي إليها جرادات بيانا أهدرت فيه دم القاتل .


وتعود قضيته إلى ثأر عائلي قديم قبل 25 عاما حين قتل جرادات شقيق قاتله وهو ما احدث إشكالات عائلية كبيرة حينها وظلت التهديدات تلاحق جرادات وهو داخل سجنه وخارجه إلى أن قتل.


وبحسب المصادر فإن قاتله هرب من البلدة إلى أن جرت مفاوضات عائلية أفضت بتسليم نفسه مقابل ضمان المحاكمة العادلة والمعاملة وفق القانون.