فتح:سنستهدف قيادات حماس حال استمرار حملة التحرض الرخيصة ضد اللواء فرج وقادتنا

الحدث

الحدث نت 2016/01/23


بيت لحم_قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح انها ستستهدف قادة حركة حماس في الضفة الغربية واي مكان اخر حال استمرار استغلالها الرخيص للحملة المشبوهة التي تشنها جهات معادية للمشروع الوطني الفلسطيني وقيادته الوطنية.


وادانت فتح خلال اجتماع موسع عقد في مخيم الدهيشة ما اسمته الاستغلال الرخيص لحركة حماس وادواتها الاعلامية للحملة القذرة عبر تساوقها بالتطاول واستهداف اللواء ماجد فرج والقيادة الفلسطينية مؤكدة انه حال استمرار هذه الحملة الرخيصة سوف تقوم باستهداف كافة رموز وقيادات حماس في الضفة.


واكد فتح ان استهداف اللواء فرج هو حلقة من مسلسل الاستهداف الممنهج الذي يطال القيادة السياسية والتاريخية لمشروعنا الوطني الفلسطيني برمته.


واكد المجتمعون استنكارهم للحملة المشبوهة والمسعورة التي تقف خلفها قوى واجهزة امن عالمية وعلى راسها اسرائيل وادواتها في الساحة الفلسطينية مستغلة تساوق البعض بشكل رخيص مع هذه القوى لاسباب دنيئة ورخيصة.


واكدت فتح بكافة هيئاتها وقواها واقاليمها وقواها التنظيمية انها لن تتوانى عن الرد بكافة الوسائل على كل من تطاول على شخص اللواء فرج.


وطالبت فتح قيادة منظمة التحرير الفلسطينية بشكل عام ومؤسسات الحركة بشكل خاص بان تقف امام مسؤولياتها بالتصدي للهجمة الاعلامية الممنهجة والمشبوهة التي باتت واضحة المعالم والاهداف